Kmag 




قول اليوم
ليس من شأن الله أن يلهم رغبات يستحيل تطبيقها. القديسة تريزا الطفل يسوع


الإسم والشهرة:

البريد الالكتروني:

  

الخبر السار
الله يحبني من السهل أن نقول: الله يحبّنا. نحن نقول ذلك كلّنا. إنما هل كلّ واحد منا قادر أن يقول: "أنا أكيد أنّ الله يحبّني؟" إنّه ليس من السهل أن نقول ذلك. إنما إنها الحقيقة. إنه تمرين مفيد يمكن أن يقوم به كل شخص منا بأن يقول: إنّ الله يحبّني. إنها جذور ضمانتنا، أساس الرجاء...هل الله يحبني حتى في هذه الظروف الصعبة؟ نعم الله يحبني... حتى عندما ارتكب هذا العمل السيء... الله يحبني! (البابا فرنسيس)

مقالات
العالم يحتفل باليوم العالمي للمرأة
يحتفل العالم في يوم الثامن من آذار من كل عام بـ"اليوم العالمي للمرأة" للاحتفاء بإنجازات المرأة الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والسياسية ومسيرة النضال الطويلة لنيل حقوقها.
كماويقام على مدى أسابيع العديد من المؤتمرات والندوات والنشاطات لدعم المرأة في المجتمعات. وكذلك ضجت وسائل التواصل الإجتماعي المختلفة بالكلمات والمعايدات للمرأة.
ينبثق الاحتفال بهذا اليوم عن حركة المرأة العاملة في أوائل القرن العشرين في أميركا الشمالية وأوروبا.

في 28 شباط من عام 1909 جرى الاحتفال في الولايات المتحدة لأول مرة باليوم الوطني للمرأة تكريما لإضراب عاملات صناعة الملابس في نيويورك عام 1908.
في 1910 اقترح مؤتمر الاجتماع الاشتراكي الدولي الذي عقد في كوبنهاغن إقامة يوم للمرأة يأخذ طابعاً دولياً للتأكيد على حقوق المرأة ودعم حقها في الاقتراع فيما عرف باسم "مبادرة كوبنهاغن"، ولقي هذا المقترح ترحيبا كبيرا من المؤتمر الذي حضرته أكثر من 100 امرأة من 17 دولة، من بينهن أول ثلاث سيدات فنلنديات انتخبن في برلمان بلادهن.
في 1911، جرى الاحتفاء باليوم العالمي للمرأة في 19 آذار في النمسا والدنمارك وألمانيا وسويسرا، وشارك في الاحتفالات أكثر من مليون رجل وامرأة، للمطالبة بحق المرأة في التصويت وشغل المناصب العامة والعمل والتدريب المهني ووقف التمييز ضدها في العمل.
في 1913، أصبح اليوم العالمي للمرأة آلية للتظاهر ضد الحرب العالمية الأولى، وجاء احتفال الروسيات بأول يوم عالمي للمرأة في آخر يوم أحد من شهر شباط.
بعد ذلك تم اختيار يوم 8 آذار للاحتفال بالمناسبة، وبالفعل نظمت نساء كثيرات في أوروبا في مثل هذا اليوم من عام 1914 تظاهرات للتنديد بالحرب وللتأكيد على حقوق المرأة.
في نهاية شباط 1917 خرجت نساء روسيات في تظاهرات تحت شعار "من أجل الخير والسلام"، وانتهت هذه التظاهرات بمنح المرأة الروسية حق التصويت.
في 1975، أقرت الأمم المتحدة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة يوم 8 آذار.
منذ 1996 تختار الأمم المتحدة شعاراً لهذا اليوم، واختير لعام 2018 شعار "الضغط من أجل التقدم".

وتقول صفحة "اليوم العالمي للمرأة" عن احتفالات هذا العام: "الآن، أكثر من أي وقت مضى، هناك دعوة قوية للعمل على المضي قدماً وتعزيز المساواة بين الجنسين".
أما من جهتها فتقول الأمم المتحدة إن احتفالات هذا العام "تأتي في أعقاب حركة عالمية غير مسبوقة تنادي بحقوق المرأة والمساواة والعدالة" وتضيف أن "التمييز ضد المرأة استحوذ على العناوين الرئيسية والخطاب العام، مدفوعا بعزم متزايد على التغيير".
وترى المنظمة أن الاحتفال هذا العام فرصة "لتحويل هذا الزخم إلى عمل، لتمكين المرأة في جميع البيئات، الريفية والحضرية، والاحتفال بالناشطين الذين يعملون بلا كلل للمطالبة بحقوق المرأة".