Kmag 




قول اليوم
ليس من شأن الله أن يلهم رغبات يستحيل تطبيقها. القديسة تريزا الطفل يسوع


الإسم والشهرة:

البريد الالكتروني:

  

الخبر السار
الله يحبني من السهل أن نقول: الله يحبّنا. نحن نقول ذلك كلّنا. إنما هل كلّ واحد منا قادر أن يقول: "أنا أكيد أنّ الله يحبّني؟" إنّه ليس من السهل أن نقول ذلك. إنما إنها الحقيقة. إنه تمرين مفيد يمكن أن يقوم به كل شخص منا بأن يقول: إنّ الله يحبّني. إنها جذور ضمانتنا، أساس الرجاء...هل الله يحبني حتى في هذه الظروف الصعبة؟ نعم الله يحبني... حتى عندما ارتكب هذا العمل السيء... الله يحبني! (البابا فرنسيس)

أخبار
الصلاة الإفتتاحية الرسمية في لبنان لأسبوع الصلاة من أجل وحدة الكنائس
2020-1-20
إستضافت بطريركية السريان الكاثوليك في لبنان الصلاة الإفتتاحية الرسمية لأسبوع الصلاة من أجل وحدة الكنائس، مساء أمس الأحد، بصلاة بحسب الطقس السرياني الأنطاكي ترأسها البطريرك اغناطيوس يوسف الثالث يونان، في كاتدرائية سيّدة البشارة ببيروت.

وشارك في الصلاة البطريرك الماروني الكردينال بشارة بطرس الراعي، بطريرك السريان الأرثوذكس إغناطيوس أفرام الثاني، بطريرك الروم الملكيين الكاثوليك يوسف العبسي، ولفيف من ممثلي الكنائس، من أساقفة وكهنة، ورهبان وراهبات وشمامسة، وجمع من المؤمنين من مختلف الكنائس.

بعد صلاة البدء التي أعلنها البطريرك يونان، أقيمت صلاة مساء الأحد مرتَّلةً باللغة السريانية، بأصوات جوقة مشتركة بين إكليريكية دير الشرفة ورعايا أبرشية لبنان، بقيادة الأب سعيد مسّوح نائب المدير والقيّم في الإكليريكية وفي دير الشرفة. وتوالى على تلاوة الصلوات والقراءات البطاركة والمطارنة من مختلف الكنائس.
أمّا بعد الإنجيل المقدس، ألقى بطريرك السريان الكاثوليك عظة روحية بعنوان "مجتهدين في المحافظة على وحدة الروح برباط السلام". فرحّب بجميع الحاضرين، مؤكدًا أهمّية الصلاة من أجل وحدة الكنائس، ومتطرّقًا إلى قول الرب يسوع لتلاميذه: "دعوتكم أحبّائي"، شارحًا ماهيّة المحبّة التي تجمع بين أتباع الرب يسوع، وتتجسّد بروح الأخوّة الصادقة.

وكان الأب طانيوس خليل، أمين سرّ لجنة العلاقات المسكونية في مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان، قد افتتح الصلاة بالتعريف بأسبوع الصلاة من أجل وحدة الكنائس. وقبل ختام الصلاة، ألقى المطران جوزف معوّض، رئيس اللجنة المسكونية في مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان، كلمة شكر فيها جميع المشاركين في الصلاة.